منتديات صومالي لاند

مساحة نحاول التعريف من خلالها على جمهورية صومالي لاند وشعبها
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جقوانين منتديات صومالي لاندبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صومال لاند بعين داعية اسلامي يمني

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
yemen99
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 03/09/2012
ذكر العمر : 59
نقاط : 1886
المزاج : المطالعة

مُساهمةموضوع: صومال لاند بعين داعية اسلامي يمني   3/9/2012, 12:54 am

بسم الله الرحمن الرحيم
40 يوم بين إقليم (بُرعوا بالصومال لاند) الى جبل (بُرع) باليمن
• توجهت جماعتنا وعددهم ستة نفر من مركز اليمن الرئيسي بمدينة الحديدة الساحلية بعد أخذ (إرشادات الخروج)، الى ميناء المخا على بعد 170كم ومن ثم الى ميناء بربرة بالصومال لاند بباخرة تجارية .
• أبحرت سفينتنا ببسم الله في اتجاه مضيق (باب المندب) ومن ثم خليج عدن ثم في اتجاه قرن أفريقيا المتماسك والقوي الذي تمثله دولة الصومال العربية الإسلامية.
• والمسافة بين ميناء المخا باليمن وبين ميناء بربرة للصومال لاند كما تخبرنا قبطان السفينة هو 230 عقدة والعقدة البحرية او الميل البحري يساوي 1.75كم فقطعانا مسافة 402.5 كيلومتر بالذكر والفكر وبصرنا تارة في السماء وتارة على مياه بحر الزرقاء فسبحان مجري البحار.
• مسافة 402.5 كيلومتر ذهابا ومثلها إيابا فتكون المسافة المقطوعة في البحر فقط في رحلتنا هذه 805 كم فالحمد لله رب العالمين على هذا التوفيق.
• قطعنا المسافة بمدة 48 ساعة ونصف المدة دون إبحار في ميناء بربرة لشدة زحام السفن على المرسى.
• ونحن في البحر لا نجد من نتكلم معه إلا البحارة وعمال السفينة ورغبناهم في الحلقات والصلاة جماعة وتم تشكيلهم للخروج الدعوي وقت عطلاتهم وأجازاتهم واستعد البعض بالرغبة والشوق وأكرمونا غابة الكرم.
• تذكرنا ونحن في البحر وتعرضنا لدوار البحر ودفع ما في البطون من مأكولات ومشروبات لشدة أمواج البحر على السفينة ، تذكرنا هجرة رقية بنت الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم، وزجها عثمان بن عفان رضي الله عنه كما ذكره البيهقي، وأم سلمة وأبو سلمة وولادة سلمة بن أبي سلمة في السفينة، والمعاناة التي لاقوها في البحر في سفن شراعية بدائية لا وجه للمقارنة بين إبحارنا وإبحارهم.
• رضي الله عن مهاجري الحبشة وفيهم جعفر الطيار وحاطب والزبير بن العوام وبن مسعود ومعه بضع وثمانون رجل وعثمان بن مضعون وخالد بن سعيد وأبو موسى الأشعري وغيرهم كثير، وعمرو بن عاص الذي ذهب لرد المهاجرين مع عبد الله بن أبي ربيعة ففشلا بوجود ملك لا يظلم احد عنده، ومن الغرائب إن إسلام عمرو كان على يد النجاشي الثاني بعد هروبه من مكة عقب فتح مكة واستئذانه للنجاشي بقتل رسول رسول الله عمرو بن أمية الضمري كما ورد في كتاب حياه الصحابة في إسلام عمرو بن العاص على يد النجاشي ودعوة النجاشي له للدخول في الإسلام .
• اشتدت أمواج البحر على سفينتا بميناء بربرة ونحن في الانتظار للدخول للمرسى، وصارت سفينتنا المتوقفة مثل علبة الكبريت تتلاعب بها أمواج البحر بلا حول لها ولا قوة رغم إنها مصنوعة من الفولاذ الثقيل وتحمل أطنان من البضائع.
• مما اضر القبطان رحمة بنا ورحمة بالسفينة أن يبحر بها بعيدا عن الميناء لساعات طويلة ذهابا وإيابا للتخفيف من تلاعب الموج بها وهي متوقفة، فالحركة للسفينة فيها بركة والتوقف فيها الأحوال على السفينة والركاب والملاحيين، وهكذا توقف المسلمين عن الحركة للدعوة فيها كل المصائب والأحوال درس تعلمناه عمليا في البحر في خروجنا هذا البحري لأول مرة.
• وكم كانت فرحتنا عندنا لامست أقدامنا ارض إفريقيا الثابتة الغير متحركة وراس مالنا من الإبحار فقط 48 ساعة فكيف لو كانت لأسابيع وشهور في سقن شراعية كما كان في عهد الصحابة الكرام.
• دخلنا شرق إفريقيا ونيتنا امتثال أمر الله وهداية لأنفسنا وهداية 53 دولة المكونة لهذه القارة الكبرى.
• وبنية التوبة والاستغفار لنا ولأهل اليمن الذين جابوا هذه البحار للتجارة دون أن يدخلوا برنامج الدعوة والتبليغ في هذا الإبحار الشاق والمحفوف بالمخاطر إلا من رحم الله والحمد الله على جوهرة القرن الأول الهجري قد يسرها الله لعباده في هذا الزمان وجعل الله لها مراكز في كل دولة للقيام بهذه الوظيفة الرفيعة التي كلفت الأمة بها نيابة عن خاتم النبيين محمد صلى الله عليه وسلم.
• نزلنا (ارض الصومال) أو بما تسمى ( صومال لاند) وعاصمتها (هرجيسا ) وهي الدولة التي تتهيأ للانفصال من الصومال الكبير التي عاصمتها مقديشو دون أن يعترف بها احد لحسن الحظ فيكفينا تشرذم وانقسام وسؤ ظن ببعضنا البعض.
• وعندنا سألنا يعض السياسيين عن سبب الدعوة لانفصال الشمال عن مقديشو في الجنوب كان ردهم ما مفهومه إن أهل الجنوب ليس لديهم حقيقة إكرام المسلمين، وهو نفس جواب سياسيين أهل جنوب اليمن إن أهل شمال اليمن ليس لديهم حقيقة أكرام المسلمين، ورحم الله شيخنا محمد الياس الكاندهلوي الذي أكد على الصفة الرابعة من الصفات الإيمانية الواجب على المسلم التحلي بها حقيقة لا شغشغة باللسان وهي ( حقيقة أكرام المسلمين) وهي إعطاء كل ذي حق حقه دون نقصان من حق ومع ذلك أكرامة.
• إذن حل جميع مشاكل التشرذم ودعاوى الانفصال والشقاق في دولنا العربية والإسلامية بسيط جدا وهو ببساطة تحقيق (حقيقة إكرام بعضنا لبعض) تحت عنوان شامل جامع وهو (.. وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ } فهذه الصفة لها أهمية بالغة على مستوى الأسرة والعشيرة والقبيلة والقطر الواحد وعلى عموم أقطار المسلمين، فرحم الله شيخنا الياس الذي فطن لهذا المبدأ العظيم وما له من اثر بالغ في هدم الهوة بين أبناء العقيدة الواحدة.
• وجدنا حقيقة إكرام المسلم عند أحباب الصومال فقد كانوا في انتظارنا في ميناء بربرة بسيارات أخر موديل لنقلنا فورا للعاصمة (هرجبسا) على بعد 153 كم من بربرة والتي بها المركز الرئيس للدعوة والتبليغ ، لنلحق باجتماعهم السنوي وللأسف لم نلحق به فقد تم ونحن في السفر.
• وعرفنا نتائج ذلك الاجتماع السنوي الذي بدا بتاريخ 30 يونيو 2012م فقد خرجت منه 266 جماعة للداخل والخارج، حضره جمع غفير لم يسبق بمثله من قبل حوالي 25 الف داعية، وحضروه من عدة دول منها 22 جماعة من دولة جيبوتي ومن الحبشة ومن كينيا جماعات عديدة وجماعتين من السعودية وحضر الاجتماع جمع غفير من أحباب مقديشو وهو لهم اجتماع نظرا لأحوال الحرب في مقديشو وجدناهم قلب وقالب واحد لا خلاف بينهم.
• أفريقيا بها 53 دولة منها 10 دول عربية لو تسير كل دولة عربية 100 جماعة الى دول أفريقيا سنويا لتبدل حال أفريقيا وخرج الكثير منهم من ظلمات الشرك والكفر الى نور الإسلام العظيم.
• يحتل السودان قلب أفريقيا كما في الخريطة والصومال قرنها القوي الحامي للإسلام من كل معتدي، وراس افريقيا وعقلها ودماغها ست دول عربية وهي ( مصر- ليبيا- تونس- الجزائر – المغرب- موريتانيا) وكليتيها دولة جيبوتي وجزر القمر.
• فأين شعوب هذه الدول من وظيفتهم الأساسية وهي الدعوة الى الله؟؟ ، الخير قادم لا محالة وعلينا مضاعفة الجهد والخروج الدعوي في جميع الدول العربية ( وقل جاء الحق وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقا).
أقاليم صومال لاند
تتكون هذه الدولة الناشئة من ستة أقاليم بتعداد 3 مليون نسمة وهي:
1. إقليم الساحل وعاصمته بربرة الميناء الرئيس للدولة وبها مطار متواضع.
2. إقليم (مرجيع) وعاصمته هرجيسا عاصمة الدولة الوليدة ويتم إنشاء مطار دولي بها.
3. إقليم ( تجدير) وعاصمته (برعوا) مكان تشكيلنا الثاني بعد هرجيسا تبعد من بربرة 180 كيلومتر.
4. إقليم ( سول) وعاصمته ( لأسنوت) .
5. إقليم ( سناج) وعاصمته ( أرجابو).
6. وأخيرا إقليم ( أودل) وعاصمته ( يورما).
• تمتاز هذه الاقاليم بحبهم للإسلام والاهتمام بالقرآن والمحافظة على الصلوات الخمس في المساجد عموما وكل المساجد ملحق بها مكان خاص لصلاة التراويح للنساء وبكثافة لا تقارن ببعض الدول العربية.
• شعب رغم الفقر الظاهري في حياتهم المعيشية إلا انه شعب غني من الداخل عزيز كريم راضي يما قسم الله له.
• وصدق شيخنا محمد عمر بالنبوري رحمه الله في مقولته المشهورة عن الفرق بين الثروات الداخلية للمسلم وبين الثروات الخارجية، والأصل هي الثروات الداخلية من إيمان وعمل صالح والتواصي بالحق والصبر والاعتزاز بالكرامة ولا مقارنة بين من يملك الثروات الخارجية من مال ومتاع فاقد للثروة الداخلية السابق ذكرها.
• وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم القائل في حديث سعد المرفوع (( إنما ينصر الله هذه الأمة بضعيفها بدعوتهم وصلاتهم وإخلاصهم) رواه النسائي كذا في الأحاديث المنتخبة الكاندهلوي، فالنصر يأتي من ضعفاء الأمة مالا وجاها ومظهرا أن توفر فيهم ( الدعوة والدعاء والصلاة والإخلاص) أي الثروات الداخلية اللهم اجعلنا منهم، فلا ينبغي إهمال أي شريحة من شرائح الأمة فنصرنا بهم ومنهم.
• تجد مساجدهم عامرة ونظيفة مهيأة في أجمل صورة تعظيما لشعائر الإسلام، وأئمة حفاظ للقرآن الكريم لا تجد من يقرأ في صلاة التراويح من المصحف كما في بعض الدول العربية للأسف وهذا المسلك عند العجم كما في بلاد الهند والباكستان وبنجلاديش من العيب الكبير في حق الأئمة وفي حق رواد المساجد أن يقرأ إمامهم في التراويح من المصحف.
• لم نجد جيشا من المتسولين حول المساجد كما كنا نتوقع للفقر الذي انتابهم كما نسمع من الأعلام.
• يشتعل الكثير منهم برعي الإبل والغنم والماعز لما حياهم الله من راض صالحة للرعي تصدر الأغنام والإبل سنويا بالملاين للدول العربية.
• وأجمل ما رأيت جمال الإبل بها وحسن مظهرها وقوة بنيانها، وكذا الأغنام والماعز ذات الألوان البيضاء الجميلة.
• اللغة الصومالية لغة عجيبة وسائدة وكنت اظنها لغة لأهل دولة الصومال الكبرى فقط ، وعلمنا إنها لغة أكثر سكان دولة جيبوتي وهي لغة سائدة في عشرة أقاليم في إثيوبيا وعدة أقاليم في كينيا.
• أدركنا العشر الأوائل من رمضان في الصومال الذي أوله رحمة نسال الله الرحمة لنا ولجميع المسلمين في العالم.
• وكان المناخ رائع جدا في عموم الصومال لاند كما عموم اليمن عدا مدينة بربرة ذات الحرارة الشديدة .
• خرجنا مدة شهر كامل قضيناها في العاصمة هرجيسا وإقليم برعوا وأخيرا في بربرة .
• عدنا بباخرة الى اليمن وبقي لنا 10 أيام لتمام 40 يوم.
عشرة أيام في جبل بُرع باليمن
• جبل بُرع يبعد عن مدينة الحديدة ب 90 كم يسكنه 60 الف نسمة موزع في قرى صغيرة وعديدة في الجبل بعدد 210 قرية.
• للأحباب بها شورى أسبوعية ومعظم قرى هذا الجبل تعرف أهل التبليغ جيدا ويخرجون معهم خرجنا جماعة ولكثرة الإقبال علينا صارت جماعتين وخرج من كل قرية وصلناها جماعة منهم.
• مناظر طبيعة خلابة لا نظير لها وفي الجبل المزارع المدرجة تزرع أجود أنواع البن اليمني المشهور.
• حظينا بكرم يمني حاتمي في هذه القرى وخروج دعوي كثيف بحمد الله وناصرونا القدماء بكل شوق ورغبة قطعوا مسافات طويلة سيرا على الإقدام نظرا لوعورة الطرق في هذا الجبل فلا وسيلة للوصول الينا الا تسلق الجبال في ليالي رمضان الرائعة.
• أخيرا كل عام وانتم بخير
والى أحوال خروج قادم
والسلام عليكم ورحمته وبركات


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
yemen99
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 03/09/2012
ذكر العمر : 59
نقاط : 1886
المزاج : المطالعة

مُساهمةموضوع: رد: صومال لاند بعين داعية اسلامي يمني   20/1/2013, 10:14 pm

عجبا ولا رد من 6 اشهر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صومال لاند بعين داعية اسلامي يمني
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صومالي لاند  :: منتديات صومــالــي لانــد :: شـــؤون صومالي لاند-
انتقل الى: