منتديات صومالي لاند

مساحة نحاول التعريف من خلالها على جمهورية صومالي لاند وشعبها
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جقوانين منتديات صومالي لاندبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مأساة “أرض الصومال”

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بقايا زعيم
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 669
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
ذكر العمر : 26
نقاط : 8100
المزاج : عاشــــت صومالي لاند

مُساهمةموضوع: مأساة “أرض الصومال”    25/11/2010, 1:00 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


تشكل حكاية جمهورية أرض الصومال مأساة فريدة من نوعها على مستوى العالم، وتعد نموذجاً صارخاً على مدى الإهمال العربي في التعامل مع ملفها . فأرض الصومال ليست شبه دولة أو سلطة حكم ذاتي كما يروج البعض، بل هي دولة بالفعل لها رئاسة وبرلمان وانتخابات حرة، وقد كانت دولة مستقلة لمدة 5 أيام، حيث كانت أول ارض صومالية تعلن استقلالها عن الاحتلال البريطاني كدولة في 26/6/،1960 بينما استقل جنوب الصومال عن ايطاليا في 1/7/،1960 وهو اليوم ذاته الذي شهد إعلان الوحدة تحت اسم “دولة الصومال” .

وخلال الخمسة أيام، التي عاشتها أرض الصومال كدولة، اعترفت بها 35 دولة، بينها الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن، دولة مستقلة، وعقب إعلان الاتحاد بين الشمال، حيث الصومال البريطاني (أرض الصومال)، والجنوب، حيث الصومال الإيطالي (ما تبقى من الصومال) تحت اسم “دولة الصومال”، ثم إعلان اسم “الجمهورية الصومالية الديمقراطية” في عام ،1969 وتغير الاسم في عام 1991 إلى جمهورية الصومال، وهو ذات العام الذي شهد للمرة الثانية إعلان استقلال جمهورية أرض الصومال عن بقية الأقسام، ولكن هذه المرة من دون أي اعتراف دولي أو عربي، وهو ما يثير علامات الاستفهام، ما الذي تغير الآن في حالة الاستقلال الثانية حتى لا يعترف بها أحد .

إضافة لما سبق فإن البرلمان الصومالي الذي تشكل عام 1960 لم يصادق على قرار الاتحاد بين الشمال والجنوب، وبالتالي فإن هذا يشكل أساساً قانونياً يبرهن على أن هذا الكيان مازال دولة مستقلة منذ استقلاله عن الاحتلال البريطاني، وهذا الوضع يشكل معضلة في طريق استعادة الوحدة مرة أخرى خاصة في ظل تفتت الصومال الكبير بعد أن احتلت إثيوبيا وكينيا مساحات شاسعة منه، فيما استقل“الصومال الفرنسي” تحت اسم جيبوتي، وبدلاً من تحقيق حلم الوطن الكبير واستعادة الأراضي التي تم احتلالها أصبح الصومال مفتتاً إلى دويلات عدة بخلاف الأقاليم المقتطعة منه لصالح الجوار .

وفي ما يتعلق بأرض الصومال فهي تشكل أخطر مناطق الصومال الكبير بالنسبة للعالم العربي من الناحية الاستراتيجية، لما لها من عمق استراتيجي للملاحة الدولية في منطقة البحر الأحمر، حيث تشرف على مضيق باب المندب الإستراتيجي . كما أنها تمتلك الكثير من الموارد الطبيعية من ذهب ونفط ويورانيوم وغيرها .

ومع انضمامها لبقية الملفات الكثيرة التي أهملها العرب، حيث لا هم اعترفوا بها ولا ساعدوا في قيام كيان مركزي يمكن أن يضمها، تسلل النفوذ الصهيوني إليها وبات متغلغلاً بدرجة كبيرة، حيث سيطر رجل أعمال صهيوني على صلة وثيقة ب “الموساد” على جانب كبير من قطاعات عدة في هذا الكيان، ليستثمر في النفط واليورانيوم، ويستولي على جانب كبير من ثروات وموارد هذا البلد، وذلك بعد أن عزف العرب عن الاقتراب منه، بل تركوه لمصيره .

حتى إن الانتخابات الرئاسية التي شهدها في يوليو/تموز الماضي حظيت بتغطية واهتمام غربي وإفريقي واسع، فيما تجاهلها العرب، من دون أي مبرر، ربما لأنها قدمت صورة غير معهودة في عالمنا العربي، حيث انتخابات نزيهة يخسر فيها الرئيس لصالح زعيم المعارضة، فيعترف الرئيس رسميا بالهزيمة ويسلم الرئاسة بسلاسة، من دون انقلابات أو تزوير في النتائج .



صحيفة الخليج الإماراتية 23/11/2010




بقلم : سمير سعيد samirqqq@hotmail .com





المصدر: صوماليلاند اليوم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مأساة “أرض الصومال”
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صومالي لاند  :: منتديات صومــالــي لانــد :: شـــؤون صومالي لاند-
انتقل الى: