منتديات صومالي لاند

مساحة نحاول التعريف من خلالها على جمهورية صومالي لاند وشعبها
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جقوانين منتديات صومالي لاندبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صوت التغيير في صوماليلاند !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بقايا زعيم
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 669
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
ذكر العمر : 26
نقاط : 8215
المزاج : عاشــــت صومالي لاند

مُساهمةموضوع: صوت التغيير في صوماليلاند !    13/11/2010, 12:17 am


ما أصدق ذلك الفيلسوف الذي قال ان قطعة من الطين يمكنها أن تعكر كوبا من الماء ولكنها لا تستطيع أن تعكر المحيط ,وكمثل هذه القطعة من الطين لم تستطع الحملات الانتخابية ونتائجها أن تعكر الحب الذي كان بين فئات الشعب صومالي لاند وأحزابه وساسته قبل الانتخابات بل كان واسع القلب ولم يضعف امام تيارات المنافسة ولم تأخده أمواج الدعايات الانتخابية الي التعصب الأسود بل حاول ان يسيطر انفعالاته وكان بشوشا عاش علي الدوام فوق الأحداث وتعلم كل من تابع هذه الانتخابات درسا في غاية الأهمية وهو أن هذا الشعب يضع استقرار صوماليلاند فوق الاعتبار ويتعاونون من أجل صوماليلاند وحدها فأصبحت كالسفينة الكبيرة التي تبخر وسط المحيط تضرب الأمواج حولها وهي سائرة في رصانة نحو هذفها طالما ان المياه ما تزال خارجها.

كثير من شعب صومالي لاند يرون أنهم كانوا علي مدار التاريخ نبضا وطنيا واحدا وكتيبة شجاعة واحدة في كل معارك التحرير والبناء علي حد سواء مع أن الاستعمار حاول بشتي صوره أن يفتت هذه الوحدة بدسائسه الخفية والطاهرة لاحداث الفرقة ولكن كل هذه المحاولات فشلت وتحطمت علي صخرة الارادة الحرة التي تبنى هذا الشعب في كل مراحل كفاحه ونضاله

ولابد من الاشارة أن الانتخابات التي خاضتها صومالي لاند لم تكن مجرد انتخابات في رأي الكثيرين وانما كانت بمثابة مفاتيح التغيير التي من خلالها تحددت معالم ومستقبل صومالي لاند وهو ما تحقق بالفعل حيث يمكن أن نقول أن رياح التغيير التي هبت في صومالي لاند وصاحبت في الانتخابات الرئاسية تعصفت في كل شيئ كان محتاجا الي التغيير وما زالت تعصف ساعة تلو ساعة ولن تجد كما اظن من يقف أمامها حتى ولوكانت ايثوبيا التي ربما توهمت يوما أن ارادتها ومصالحها لا يمكن المساس بها حتي ولو كانت هذه المصالح في حساب المصالح الصومالي لاندية

ولا شك أن التغيير الي الأحسن هو ما كان يطمح اليه الشعب سواء من الناحية السياسية والاقتصادية والاجتماعية مع أن الظروف التي كان يمر بها قبل الانتخابات كانت صعبة وخاصة اذا نظرنا هذه الفترة من ناحية التشرذم السياسي الذي حصل بين الأحزاب وكاد أن يقود البلد الي الهاوية بالاضافة الي الأعمال الارهابية التي استهدفت المؤسسات الحكومية وخلقت جوا من الخوف وعدم الاستقرار.


رحل طاهر ريالي مع حكومتة وحزبه الذي حكم صومالي لاند ما يقرب ثمانية سنوات وصف بها انصاره انها كانت فترة ولادة صومالي لاند الحقيقية, حيث يعتبرون الرجل انه هو الأب الحقيقي لديمقراطية صومالي لاند, وأنه هو الذي أوصل حكمه باالفعل تقريبا كل مساحة التي كانت تحتلها محمية صومالي لاند سابقا بعد استعادته اقليم سول , كما انهم يرون انه اهتم في تنفيد الاصلاحات التي يحتاجها الشعب من تعليم وصحة وصناعة وغيرها من المجالات الأخري ويؤكدون انه نجح في بناء التعليم والجيش ووضع سياسة مستقرة داخليا وخارجيا مع انهم يقرون انه لم ينجح كل مشروعه كما اراد وخطط بسبب الحصار المفروض علي الجمهورية الذي نشأ عدم اعتراقها دوليا.
لكن المعارضة كانت عازمة ان يرحل ريالي عن كرسي الرئاسة سواء عمل ما يكفي من الاصلاحات اولم يعمل لأن المعارضة اصلا ليس في أولوياتها ان تصلح وتصحح, ولكن ان ترأس ثم تصلح,فالكرسي هو هدفها الأول كما ان المعارضة لا تعارض فقط النظم الفاشلة سياسيا او اقتصاديا او عسكريا وانما تعارض كل اشكال النطم الحاكمة ولذلك لم يجد العالم بلدا سلم من طبول المعارضة وهوسها مع ان الشعوب هي التي تحقق ما تريد المعارضة اخيرا وهو ما قام به شعب صومالي لاند حيث لم يقبل مطالب ريالي التي طالب بها في الحملات الانتخابية ان يصوتوا لصالحه, ومن حق كل مواطن ان يختار الحزب الذ
حفل تنصيب أرض الصومال الجديد

ي يجد فيه الأمل, ومن حقه الا يعيش في كنف قبيلته او اقليمه لكن من الطبيعي ان تزلز الأنتخابات كيان المرشح ,وان تجعله يجلس مع نفسه ويراجع حساباته ويعيد ترتيب اوراقه وهذا ما اعتقد انه يعمل طاهر ريالي وحزبه حاليا
فهناك اذاٌ تغيير علي أرض الواقع حيث تغير الرئيس من طاهر ريالي الي فخامة الرئيس أحمد محمود سيلانيو الذي يمكن ان نعتبره بشهادة التاريخ شخصية سياسية من أبرز الشخصيات السياسية الصومالية وكان في ظل الحكومة العسكرية من أهم الوزراء الذين وضعوا معالم التطور التي شهدت الصومال في هذا الوقت حيث حمل حقيبتي المالية والتخطيط ,وكما قيل سابقا الماضي يعود قريبا انه تولي نفس الحقيبتين في جمهورية صومالي لاند في عهذ الرئيس الراحل محمد حاج ابراهيم عجال وكان من خيرة وزرائه في هذا الوقت وهو ما رفع رصيده الشعبي عند الانتخابات الأخيرة التي فاز بها حيث انه استمد جل شعبيته علي اساس تاريخه الحافل بالانجازات ولم يكن ضيفا في المشهد السياسي وانما كان رجلا قاد يوما من الأيام الكفاح المسلح الذي قد يؤمن كثير من الشعب انه كان كفاحا وطنيا ضد الدكتاتورية التي مارسها العساكر ضدهم وربما ان هناك من يعتبر الرجل بطلا قوميا ومحررا وانه يستحق وسام البطولة من الدرجة الأولي كمثل ديجول وغيره لكن ما يهمنا هو ان التغيير الذي حصل في صومالي لاند هو وحده من جاء هذه الشخصية ذات الخبرة العالية في ادارة وتطوير مثل بلد كصومالي لاند يعاني جملة من التخلف والتبعية.

ولا شك ان صومالي لاند تتغير الي الأفضل فيمكن ان نقول ان تاريخها خير شاهذ بهذا الأمر بداية من عهد رئيسها الأول عبدالرحمن احمد علي تور وانتهاءا برئيسها الحالي السيد أحمد محمود سيلانيو ففي كل هذه الحقب الزمنية شهدت تطورا ملحوظا في كل الأصعده والميادين وهذا بدوره مؤشر ايجابي.

بيد أن البعض يؤمن ان هذا التغيير الذي نتحدث به ليس الا شعارات لوح بها الحزب الفائز أيام الانتخابات ولم تظهر حتي الآن أي بوادر لهذا التغيير وانما كانت شعارات جوفاء وان حزب" كلمية" لن يغير الحقائق والوقائع الموجودة علي الأرض ولم يكن مستعدا يوما من الأيام هذا التغيير وأكثر من ذالك يرون أن أول خطوة أخدتها الحكومة الجديدة كانت تأجيل الانتخابات البرلمانية والمجالس المحليةعن موعدها المقرر, ولم تضع الحكومة في الأعتبار المدة الذي اتفقت عليها الأحزاب السياسية ولجنة الانتخابات العليا لاجراء هذه الانتخابات.

وحسب رأي هولاء أن سمعة الديمقراطية في صومالي لاند تضررت بشكل كبير, ويرون ان الحكومة الجديدة لم تنتهج سياسة متوازنة في تشكيل الحكومة مما خلق نوعا من الفوضى وعدم الارتياح في بعض الأقاليم وفي أوساط الشعب والجماهير بالاضافة الي استهدافها بعضا من رموز الحكومة السابقة واتهامهم باختلاس اموال الشعب بطرق غير مشروعة وأخذ قرارات تعسفية ضد الموظفين العاملين في القطاع الحكومي وطرد كثير منهم من العمل دون تعويضات تذكر واتهامهم أنهم كانو يعملون لصالح حزب "أدوب" والأخطر من كل ذلك حسب رأي هولاء هو تخبط الحكومة في تسيير السياسة الداخلية مما خلق نوعا من الضعف في أجهزة الحكومة وخاصة في مجال الأمن حيث لوحظ تدهورا ملموسا بعد نزول مليشيات أوغادينية في الموانئ الصومالي لاندية دربتها إرتريا وبعد وقوع اغتيالات شهدتها كل من العاصمة ومدينة برعو ولم تتمكن الأجهزة الأمنية التعامل معها بجدية وحزم مما حمل مجلس الشيوخ استجواب وزير الداخلية الذي يصفه كثير من الشعب عدم خبرته للمجال الأمني,وبالرغم كل هذه الثغرات وغيرها التي ذكرها البعض الا ان هناك ايجابيات كثيرة للتغيير الذي حصل في صومالي لاند ولا يمكن حصرها في مقال وانما يحتاج الي سلسلة من المقالات .


والجدير بالذكر ان هذا التغيير الذي صوت له الشعب لصالحه غير كثيرا من ابجديات السياسة الصومالي لانديه كما يراه كثير من المثقفين حيث يرون ان تقليص عدد الوزراء الي عشرين وزيرا وجعل هولاء الوزراء من أكفاء الشعب من ناحية العلمية والعملية تغيير لم يحدث اطلاقا في عمر الجمهورية وخاصة ان جميع هولاء الوزراء لا يوجد من بينهم من يتناول القات(شجرة القات) الا وزيرا واحدا , وهذه سياسة حكيمة من الرئيس رحبها الشعب حيث يرون ان هذه الخطوة حرب اعلنها الرئيس ضد المخدرات وخاصة القات الذي أضر كثيرا في اقتصاد البلد ,

والواقع ان هذا التغيير لم يقتصر في السياسة الداخلية وانما يلاحظ بظلاله في الدول الجوار وخاصة ايثوبياالتي كانت دوما تتصرف كأن صومالي لاند تحت وصايتها ولم يضعف هذا التغيير أمامها وانما قلم أظافرها الاحتلاليه وأطماعها الاستبداية بعد أخد الحكومة الجديدة اجراءات وتدابير سياسية عديدة تقلص الدور التي كانت تلعب اثيوبيا في علاقاتها مع صومالي لاند ومن أبرز هذه الخطوات بدأ الرئيس أول زيارته من جيبوتي بدلا من ايثوبيا حيث استقبله الرئيس الجبوتي بهذه الزيارة بكل حفاوة وترحيب ولم يخف الرئيس الجيبوتي أهمية هذه الزيارة حيث قال انها تاريخية لأننا اول بلد زرتم بعد انتخابكم هكذا قال اسماعيل عمر جيلي لضيفه احمد محمود سيلانيو.
وبرغم ان علاقات الصومالي لانديه الايثوبيه شهدت بعضا من الفتور في ظل الحكومة الجديدة الا انها لا تزال قائمة ولا يمكن أن تتأثر اذا تكيفت الحكومة الايثوبية الواقع والتغيير الجديد التي تمر بها صومالي لاند لأن الطرفين في حاجة بعضهما البعض.

ونتساءل في ضوء كل ذلك اي تغيير تحتاج صومالي لاند في المستقبل ؟ وحسب رأي ان صومالي لاند تحتاج الي تغيير جدري من كل ناحية سواء كانت من ناحية السياسية والاقتصادية والعسكرية والاجتماعية والقانونية واذا لم يكن النظام قادرا علي ان يغير فانه لابد ان يتغير وتلك طبائع التطور.



بقلم : ربيع يوسف محمد


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيبويه
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 18/11/2010
ذكر نقاط : 2624

مُساهمةموضوع: رد: صوت التغيير في صوماليلاند !    18/11/2010, 3:38 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله

اولا اشكرك اخي على هذا المقال الجميل واسمح لي ان ابدا تعقيبي عليه من نهايته : ان اهم تغيير في نظري هو تغيير اسم الدولة وذلك حتى يتبين للجميع باننا جادون في مسألة الانفصال كماان اسم ارض الصومال ممكن ان ينطبق على اي ارض يقطنها صوماليون بمافي ذلك الجنوب في حين انه اذا تم تغيير الاسم الى اسم اخر يدل على صومال لاند لن يخلط اي احد بين الدولتين كما ان النسبة الى صومال لاند صعبه سواء باللغة العربية او الانجليزية
فبالعربية تصبح صوماللاندي بالانجليزية تصبح صوماللاندر . هذا ما اردت ان اشارك به وبانتظار اراء الجميع وشكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سلطان علي
...
...
avatar

عدد المساهمات : 51
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
ذكر نقاط : 2731
المزاج : مركز

مُساهمةموضوع: رد: صوت التغيير في صوماليلاند !    18/11/2010, 8:00 pm

مقال جميل وفيه الكثير من الحقائق ولدي تحفظ علي الحكم السريع علي الحكومه الجديدة
والاجراءت التي اتخذتها ضد الفساد في صومالي لاند هي سبب انتخابهم من قبل الشعب
وهي تكون قاعده ثابته لكل مسؤل يحاول نهب اموال الشعب .
وفيها الخير الكثير للبلاد والعباد.
يكفي انهم قامو بصرف مرتبات اربع شهور متاخره في اول شهر تولوا فيه الحكم.

واحداث جبهة اوغادينيا التي دخلت البلاد عبر البحر من اريتريا هي مسؤلية الكل شعبا وحكومه
وهذا لايعني ان الحكومة الجديدة تعمدت.
اما عن حوادث القتل التي حدثت اليلاد فلا احد يعتبرها اغتيالات سوي الكاتب وبعض الذين يحاولون تظليل الشعب.
فالقتله معرفون وتم القبض عليهم.ولا عملية قتل تمت من اجل تصفية بل هي نزاعات وثار قديم فقد
ولا يستطيع الكاتب اثبات عكس ذلك
اما الخ سيبويه.
فاقول له ان كلامك غير منطقي
لان الصومال البريطاني او صومالي لاند كانت دوله مستقله قبل ان تتحد مع الصومال الايطالي او الصومال
ولا احد يفكر في الترجمه مادام هناك حقائق تاريخية لا يستطيع احد ان يحجبها
اذا كان اسم المستعمرة البريطانية صومالي لاند
ولا اعتقد اننا بحاجة لشرح التاريخ لكل شخص غير مطلع
تقبل مروري
وتسلم يا ادمن علي المقال














Don't waste your time on jealousy;
Sometimes you're ahead,
Sometimes You're behind.
The race is long, and in the end, it's only with yourself.

Remember the compliments you receive, forget the insults;
If you Succeed in doing this, tell me how>]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سيبويه
عضو مشارك
عضو مشارك
avatar

عدد المساهمات : 17
تاريخ التسجيل : 18/11/2010
ذكر نقاط : 2624

مُساهمةموضوع: رد: صوت التغيير في صوماليلاند !    19/11/2010, 1:26 am

السلام عليكم

الاخ سلطان المحترم
من قال لك اني غير مطلع على الكلام الذي اوردته ولكن كون اسم المستعمرة البريطانية هو صومال لاند هذا لايعني انه امر مقدس وغير قابل للتغيير . وارجو ان تعيد قراءة ردك وشوف مين الذي كلامه غير منطقي . وشوي شوي علينا ياابن عمي .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سلطان علي
...
...
avatar

عدد المساهمات : 51
تاريخ التسجيل : 15/10/2010
ذكر نقاط : 2731
المزاج : مركز

مُساهمةموضوع: رد: صوت التغيير في صوماليلاند !    19/11/2010, 1:31 pm

اخي العزيز سيبويه لم اقصد ابدا التقليل من احترامك
ولكني اتحدث عن المجتمع الدولي كيف بامكانه الموافقه علي انفصال صومالي لاند
ولا توجد حقائق تاريخية تؤيد قضيتنا
كثيرون يعتقدون بان الصومال دوله واحدة وشعب واحد ولغة واحده
اذا كيف بامكاننا تغير الاسم وفقدان هذه الخصائص الرائعة التي باستطاعتها دعم قضيتنا
وعندما قلت اننا لسنا بحاجة لشرح التاريخ لشخص غير مطلع اقصد الكثير من الناس الذين لا يعرفون ما حدث
قتل الكثير من الناس يا قريبي والسبب ان صومالي لاند ارادت الوحدة ولم شمل الصوماليين
فكان جزائها التفكير بازلاتها من الوجود.
سامحني ان كنت قلت شيء غير ومناسب وتاكد اني لم اقصدها متعمدا.وهذا يعتبر رائي الشخصي ولست مطالب بالمةفقة عليه طبعا
تقبل مروري يا اخ سيبوية ولا مجال لدخول الشيطان بيننا . Very Happy














Don't waste your time on jealousy;
Sometimes you're ahead,
Sometimes You're behind.
The race is long, and in the end, it's only with yourself.

Remember the compliments you receive, forget the insults;
If you Succeed in doing this, tell me how>]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بقايا زعيم
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 669
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
ذكر العمر : 26
نقاط : 8215
المزاج : عاشــــت صومالي لاند

مُساهمةموضوع: رد: صوت التغيير في صوماليلاند !    19/11/2010, 10:10 pm

سيبوية والغالي سلطان افرحني مروركم الكبير

والاختلاف لا يفسد للود قضية

وتذكروا اننا كلنا لصومالي لاند

عاشـــــــــــــــــــــــــت صومالي لاند

ودي لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صوت التغيير في صوماليلاند !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صومالي لاند  :: منتديات صومــالــي لانــد :: شـــؤون صومالي لاند-
انتقل الى: