منتديات صومالي لاند

مساحة نحاول التعريف من خلالها على جمهورية صومالي لاند وشعبها
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جقوانين منتديات صومالي لاندبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هل تسمح صوماليلاند بتشكيل حزب وحدوي؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بقايا زعيم
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 669
تاريخ التسجيل : 18/07/2010
ذكر العمر : 26
نقاط : 8268
المزاج : عاشــــت صومالي لاند

مُساهمةموضوع: هل تسمح صوماليلاند بتشكيل حزب وحدوي؟؟    9/11/2010, 8:33 pm

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



فكرة سخيفة ، أليس كذلك؟

كيف يمكن أن أقترح هذه الفكرة الغادرة وانا المعروف عني عدم قبولي بانصاف الحلول في قضية صوماليلاند وسيادته؟ كيف أجرؤ حتى على لفظ كلمة قبيحة شنعتها في العديد من كتاباتي؟

أستطيع أن أرى وجوها فاغرة الأفواه من الحيرة، ، وأكاد أجزم أن بعض القراء سينبش في المصدر للتحقق من الامر، وسيسخر بعض القبليين الذين يؤمنون بتفاوت ولاء القبائل بهذا الامر وسيخلصون إلى نتيجة مفادها

” مسكناه متلبسا!! ..قلنا لكم منذ البدايه انه وحدوي متخفي“

وبالمقابل، أستطيع أن أرى الوحدويين الصوماليلانديين منتشيين لتوجهي المتمرد هذا. ولكن قبل أن تقفزوا نحو الاستنتاجات، أود أن أشير إلى أن صوماليلاند قد اختارت الديمقراطية كنظام حكم لها، وينطوي هذا النظام على المساواة والحرية لجميع المواطنين وتأتي فروع كثيرة مثل حرية التعبير ، وحرية التجمع وحرية الدين تحت مظلة هذا النظام من الديموقراطية والحرية كما يأتي حق المعارضة بين العديد من الحقوق الأخرى. وللمواطن الحق في الطعن في النظام السياسي وكذلك في توجهي المتمرد هذا.

ليست الديمقراطية فقط رؤية ظلال مختلفة من النظام القائم، بل يندرج تحتها ايضا مسألة تفكيك وهدم أنظمة قائمة واتخاذ مصير الأمة في اتجاه مختلف تماما إذا لزم الأمر. ولذا فمن حق كل مواطن أن يطلب ويروج للنظام الذي يعتقد أنه الأصلح. أستطيع أن أخمن العديد من الأطراف التي تحمل أيديولوجيات وتوجهات سياسية مختلفة قادمة الى الساحة السياسية اذا كانت حكومة كلميه (حزب التضامن) ستفي بوعودها الانتخابية فعلا وتفتح الباب لانشاء الاحزاب المختلفة. بخلاف عدد كبير من الأطراف العشائرية التي من شأنها خنق خط الحزب، يمكن للمرء أن يتوقع وصول بعض الأحزاب الأيديولوجية مثل حزب إسلامي ، حزب علماني ،حزب ليبرالي ،حزب اشتراكي ديموقراطي وعلى الارجح شيوعي الطرف. وفي جو ديمقراطي من هذا القبيل لا أرى لماذا سببا لتحريم إنشاء حزب وحدوي، من اجندته توحيد صوماليلاند مجددا مع صوماليا.

في صوماليلاند اليوم، هناك خشية غريبة لامعنى لها من أي شخص يتحدث عن الاتحاد. إنها غريبة لان صوماليلاند اتخذت الديمقراطية كنظام وهذا النظام غير قابل للتجزئة. لا يمكنك أن تنكر على المواطنين مطالبتهم بحقوقهم الديمقراطية والتعبير عن الآراء المعارضة. وهي ايضا لامعنى لها لان شعب صوماليلاند هم من اختاروا ترك الوحدة والعودة باستقلالهم وبمحض ارادتهم لذلك لا معنى لتحريم الحديث عن الوحدة وتجريم من يروج لها. إن مثل هذه الممارسات تعطي انطباعا من عدم الامان والخشية على بقاء صوماليلاند.

الصوماليون من كل انحاء العالم سواء من جيبوتي ، اثيوبيا ، كينيا أو حتى من صوماليا يستطيعون دخول صوماليلاند والبقاء فيها رغم انهم يشغلون مناصب سياسية رفيعة في اثيوبيا وكينيا وجيبوتي وفي الصومال ويدعمون موقف حكوماتهم الرسمي الرافض للإعتراف بصوماليلاند. بينما لا يستطيع الصوماليلاندي الذي شارك أو حضر مؤتمرات صوماليا في عرته وكينيا أن يدخل البلاد ومن فعل منهم وخطى خطوة نحو بلده يعامل معاملة المجرم ويزج به في السجن. ولا يسمح لهم حتى بزيارة أمهاتهم المريضات. جريمتهم الوحيدة هي انهم يعارضون انفصال صوماليلاند وهذا يجعل من ديمقراطية صوماليلاند مزحة ، على الأقل لأسر ضحايا هذا الواقع.

وأخيرا ، وهنا مربط الفرس، نعم أنا من أشد المؤمنين بسيادة صوماليلاند واستقلالها ، وسأبقى مدافعا قويا عن اعترافها فقد مر شعبنا بمعاناة كبيرة وقد تطلب الأمر قدرا كبيرا من الشجاعة وقوة الارادة والطاقة والحكمة لخلق بلد من الصفر، وإنشاء مثل هذا النموذج الرائع للديمقراطية في أفريقيا على الرغم من افتقارها إلى الاعتراف. أريد أن أرى صوماليلاند مصممة على الدفاع عن الديمقراطية وتكون في يوم من الأيام نبراسا للبلدان الأفريقية. بلغت صوماليلاند درجة عالية من النضج السياسي لذا أشعر بالاستياء من رؤية صوماليلاند بلدي الجميلة التي تقف على أعمدة ديمقراطية متينة تتصرف مثل جمهوريات الموز التي زجت بمواطنيها في السجن وحرمتهم من ممارسة حقوقهم السياسية. ونحن نعلم يقينا أنه لن تتاح لمثل هؤلاء المنشقين (الوحدويين) فرصة في الفوز بأي أصوات ولكن إعطائهم برنامجا سياسيا يمكن أن يبطل حجتهم وينقذ حياتهم من الموت في مقديشو.

*بشير غوث / شاعر صوماليلاندي وصحفي مخضرم ومؤلف لعدد من المقالات الثقافية والدينية والسياسية المتنوعة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هل تسمح صوماليلاند بتشكيل حزب وحدوي؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات صومالي لاند  :: منتديات صومــالــي لانــد :: شـــؤون صومالي لاند-
انتقل الى: